Saturday, November 3, 2007

إنتوا ولاد بوابين

مازلت أتذكر عبير بملامحها الدقيقه و سمارها الصعيدي و شعرها الأسود الفاحم شديد النعومه و بقايا طلاء الأظافر القديم بلون دم الغزال على أصابع يديها و قدميها الحافيه. عبير هذه هي الأبنة الوسطى لعم اسماعيل بواب عمارتنا الذي دائما ما تقول عنه امي انه زي قلته ممنوش فايدة حيث لا يقوم سوى بخدمه اللواء اللي في الدور الأول و اللواء الذي في الدور الخامس و العميد الساكن قصادنا.كنت عندما أتي لقضاء الأجازة الصيفيه في القاهرة أحب أن ألعب مع عبير في حوش العمارة نلعب عسكر و حرامية، مساكه، استغمايه إلخ إلخ من تلك الألعاب المعروفه، و قتها لم أكن أتعدى الست سنوات..... كنت أقوم بإعطائها هي و أخواتها شيكولاته من الذي أحضرناها معنا من الخليج و أشعر بالفرح وأنا أراها تلتهمها بنهم، المهم........... في احدى الأيام كنت ألعب مع عبير كعادتنا في الحوش و اذا بمرات العميد الساكن قصادنا تراني و تذهب فورا لأمي لتقول لها " انتي إزاي تسيبي بنتك تلعب مع بنت البواب؟ دي ممكن تعلٌمها ألفاظ وحشه و كمان ممكن تكون مش نضيفه تنقلها قمل ولا حاجه....انتي ممكن تجبيها تلعب مع بناتي او بناتي يجوا يلعبوا معاها اهي من نفس سنهم و هم من نفس مستواها" و امي يبدو أنها كانت في نص هدومها لكنها كانت تشفق علي من الحبسه حيث كان أبي وقتها مشغول برسالة الماجستير و يقضي وقته كله على الألة الكاتبه و مش فاضي يفسح حد و لم يكن في عائلاتنا أي بنات من سني و لذلك تركتني العب مع عبير. وعلم ابي بالموضوع و لم يكن يدري عنه شيئا فقام باستدعائي و قال لي " اسمعي متنزليش تلعبي تاني مع عبير عشان دي يا حبيبتي بنت البواب و عيب كده يا حبيبتي و مينفعش " الغريب كان تصرفي أنا بعدها و أنا الطفلة التي لم تكمل السادسه بعد فقد أسرعت من فوري إلى حوش العمارة ووجدتها تجلس مع اخوتها و أبوها على مقربه منها فقالت لي "هنلعب إيه؟؟" فإذا بي أقول لها " أنا خلاص مش هالعب معاكي تاني بابا قالي كده عشان إنتوا ولاد بوابين" و صعدت مسرعه إالى البيت ولا أعرف عندما أتذكر تلك الواقعه هل قصدت أن أهينها هل كنت أعي ما أقول أحيانا أتصور أنني فعلت هذا عن قصد و تعٌمد و أحيانا أقول لنفسي كيف لطفلة في مثل سني أن تكون بهذا الشر تستوعب معنى الطبقيه أكيد قد فعلت هذا بمنتهى البراءة و لم أكن اقصد الإساءة........ولم أرى عبير بعدها أبدا و مرت السنون وكبرت و أصبحت أنا دكتورة و علمت أن عبير خدت الدبلوم و تزوجت من أمين شرطه و ذهبت للعيش معه أما باقي اخوتها فقد نقلهم عم اسماعيل ليعيشوا في الصعيد و لم أعد أرى أحدا منهم......أحيانا أتساءل هل تكرهني؟ هل هي حاقده علي؟ ما الأثار النفسيه التي خلفتها تلك الواقعه عليها؟ هل إنتبهت لها في ساعتها أم أنها استوعبتها بعد ذلك عندما كبرت وبدأت تعي حقيقه وضعها في المجتمع.......لا عجب أن يفرز مجتمع كهذا بشر من أمثال طه الشاذلي في يعقوبيان الأسواني و نجوى و زينب في بدرون عاطف الطيٌب معقدون نفسيا، حاقدون ،ساخطون على المجتمع و الدنيا و الناس و عندهم ميول للإنحراف وطموح أو بمعنى أصح تتطلع مهووس للخروج من جلودهم. ادعوا من الله أن لا تكون عملتي السوده سببا لعبير و اخواتها ليكونوا كذلك
ملحوظه على الهامش: قمت بتلبيه دعوة جارتنا و ذهبت لألعب مع بناتها ولا أعرف بالضبط ما الذي حدث و لكني قمت بتمزيق صفحات من كشكول مي الأبنه الكبرى و لا أتذكر لماذا فعلت ذلك فقام ابوها سيادة العميد بضربي حاجه منتهى قلة الأدب و ذهبت باكيه الي أمي " ب...با....با م..ي مي ضربني" و طبعا كانت حريقه هاهاهاها لا اللعب مع دول نفع ولا مع دول نفع

12 comments:

واحد مش فاهم حاجة said...

تعليقك عندى
وصلنى عالميل

دخلت اشوف مدونتك

مش هاقولك الرد الدائم

مدونتك لذيذة والكلام دة

بس عاوز اقولك انك بتعبرى عن حاجات جوايا

بطريقة تبان انها عفوية

زى ما كان نفسى اعبر عنها فى مدونتى بس مش عارف


تحياتى

karakib said...

لا تعليق
الطبقيه البغيضه هذه نحن من صنعناها
و نحن من يغذيها يوما بعد يوم
لا تحملي نفسك اكثر من ما تحتملي
ان كنت ظلمتي بت البواب و انت صغيره و عايرتها دون ان تدري
امامك العمر كاملا لكي تصلحي ما افسده هذا المجتمع

Marvel said...

مش عارف اقول ايه...بس انا فرحت في مي لما قطعتي كشكولها

ربما يكون حقد طبقي عليها لانها بنت العميد

تحياتي

misha-lado said...

مجتمع طبقي حقير يعني من الاخصاء الفكري
ومركبات النقص
so happy that u r on blogger again
wish u to continue & never to stop again
best wishes

Dr.Qadah said...

مش عارف كل اللي هنا عارفين اسمك ولا لأ؟كنت هقول اسمك بس مش مهم اوي...
بس هقولك حاجة واحدة عارفة لما تحسي ان الحياة عبء عليكي وانه اللي حوليكي بيحسسوكي بالنفور اكيد حستيها ف حد من صحابك او حتي الانسان نفسه مكن يحسها يعني لو انا حاولت ادخل ف مجموعة وهما كانو بيعاملوني بنوع من الجمود والسخرية دا بقي الوجه الجميل للفروق الطبقية يعني انا حبيت اشبهلك بحاجة احنا بنعيشها مع اصحابنا او اللي حولينا.....طيب تخيلي بقي لما الانسان يحس انه مش مفروض يعيش وانه الاحسن انه يروح يموت او يروح يعيش خادم للي حوليه ..بجد احساس قذر جدا بس انا عايز اقولك انه انتي مش ليكي اي ذنب اطلاقا ف الموضوع ده بالعكس مجرد انك كتبتي عنه دا معناه اد ايه هو اثر فيكي ومش بعيد انه مسببلك الم وجرح دلوقتي رغم انك كنتي صغيرة ومش مدرجة لكن الاحساس بالجرح صعب اوي والاحساس بالظلم ابشع وابشع...احساس قذر..................................
فيه مقولة مشهورة لاحد حكماء المسلمين الاوائل تقول........................
ان الله يقيم الدولة العادلة ولو كافرة ولا يقيم الدولة الظالمة ولو مسلمة...
ومااعتقدش انه ممكن اقول حاجة تانية لكن هقولك ياريت تعيشي عمرك تحبي الناس وتحسي بجرحهم وفكري دايما انه الانسان محتاج لانسان وبس...انسان يحس بيه
كلنا ف النهاية انسان

شادي فايد said...

أنا جااااااي

dr.Roufy said...

صحيح
لا اللعب مع دول نفع ولا دول نفع
ياترى كل اللعب الى لعبناه ايام زمان دا..نفع؟

سواءا مع ولاد البوابين؟؟أو ولاد المتعجرفين

تحياتي

فرنسا هانم said...

ياترى المره دى جيت صح ولا برضه توهت
باين مظبوط العنوان
شاى بسرعه وحياتك مع حاجه صاقعه
وطاسه الخضه
علشان
سكان العماره
اللى كلهم لواءات وعمده دول
اما افعال زمان
فيها الصح وفيها الغلط
ولكن
هل نعى الدرس ؟

البنت الشلبية said...

سلام عليكم
انا بحب اقول رأيى بصراحة فى اى بوست
بصراحة حسيت بالغضب من موقفك وانتى صغيرة ..بس برده اشفقت عليكى من التفكير فى موقفك وانتى كبيرة
بس ممكن يكون انتى قولتى كده لعبير لانك كنت صغيرة ومش فاهمة بالظبط كنتى بتترددى كلامك باباكى
بس متزعليش منى انا اضايقت من موقف اهلك وده لانهم اتصرفو بشكل طبقى
عارفة اكتر حاجة بجد زعلتنى اوى اوى هيا موقف البواب لما سمع الكلام ده منك وانتى بتقوليها لبنته قدامه
مش ذنبه انه يشتغل بواب ويوفر لقمة عيش نضيفة ليهم
لكن برده اهلك مظلومين لانه عايشين فى مجمتع بيعترف بالطبقية وبيتعامل على اساسها
اسلوبك رائع فى توصيلك احاسيسك للناس
حاولى متقعيش فى الخطأ تانى لانك كبرتى دلوقتى وتعى كل الكلام الى يتقالك
ربنا يوفقك
سلام

ولــــــــــو said...

للاسف واحنا صغيرين بنبقى دايما على الفطره مش بيهمنا مظاهر او طببقات او ترتيبات بنعمل اللي احنا عايزينه وبس مع اللي احنا حبينهم وبس لكن حتى واحنا صغيرين الكبار بيتدخلوا ويعلمونا حاجات لا تمت للادميه بصله
وبنكبر واحنا اتحفر جوانا عدم تقبل الاخرين وتصنيفهم بتصنيف طبقى بحت
انا الوم الناس الكبيره عشان هما السبب ف جرح ناس مش ليهم ذنب ف وضعهم الاجتماعي انتي مش كنتي غير وسيله لنقل افكار عفا عليها الزمن لكن للاسف مازالت هي السائده حوالينا

SaSo said...

حلوه اللقطه دى

marooned84 said...

konti tegi tel3abi m3aya :P

rabbena yfok 2azmetna ba2a w y7'allasna mel mogtama3 da!