Monday, December 31, 2007

فلتسقط الأحلام وليحيا الواقع

حياتي عبارة عن حلم دائم أعيشه في رأسي، قضيت حياتي كلها أعيش في أحلام يقظتي أنني سأكون و أنني سأصبح و أنه ستحدث في حياتي حوادث و أشياء غير عاديه، دائما كنت ارى أنني لم أخلق لأكون فتاة عاديه أعيش حياة عاديه و , أموت ميتة عاديه لا يتذكرني بعدها سوى أفراد أسرتي، هذا و إن تذكروني..........و لا أعرف ما الذي كنت أنتظره من الحياة على وجه التحديد. كنت أتخيل أنني سأكون نجمه سينمائيه أو أنني سأصبح أديبه و كاتبه صحفيه مشهوره أو أنني سأجد الحب و العشق ذلك الذي نقرأ عنه في الملاحم والأساطير أو أنني ٍساكون سيدة أعمال صاحبة امبراطورية اقتصاديه ضخمه رأس مالها مليارات الدولارات.أعترف أنني الأن مصدومه فجأه استيقظت من تلك ألأحلام انفصلت عنها فطمت منها لأجد نفسي في الواقع الحقيقي. أنني قتاة عاديه أعيش حياة عاديه ,وأنني محدودة الموهبه و القدرات والظروف. مجرد طبيبة أمراض نساء في وزارة الصحه في بداية حياتها بتاخد 225 جنيه و ابوها بيصرف عليها و من البيت للنبطشيه و من النبطشيه للبيت و قدامها عشر سنين على الأقل عشان ممكن تدخل فلوس تخليها تعيش عيشه معقوله........ لم أصبح لا مشهورة و لا غنيه ولا مميزة و لم أجد إحساس الحب الذي ابحث عنه..........حب الأساطير و ألأفلام من عينة فيلم نوت بوك بل وجدت ذلك الحب العادي الهادىء و نحن الأن و بعد ساعات سنبدأ عاما جديدا عام ببتدي أفوق من الي أنا فيه و ببتدي أتأقلم على الفاكت المهم أنني انسانه عاديه أعيش حياة عاديه و سأظل أعيش حياه عاديه قررت أن أمحي تماما من الهارد بتاع مخي أوبشن أحلام اليقظه الي جايباني ورا و مش مخليني قادرة أنقبل الواقع,,,,,,,,,,فلتسقط الأحلام الجميله الخياليه و ليحيا الواقع المرير,,,,,,,,,,, و كل سنه و انتو طيبين

11 comments:

Mohamed A. Ghaffar said...

اغلبنا يستيقظ من النوم قرفان

الفاشل من يركز على كدره لتسيطر عليه حالته حتى نهايه يومه وهم كثره

والناجح من يلتقط رقائق السعاده والجمال المنثوره فى يومه لينهيه على خير مما بدأ وهم ندره

البنت الشلبية said...

كأنك بتتكلمى عنى

على الاقل انتى بتشتغلى ولاقية حاجة تشغلك
احمدى ربنا فى غيرك مبعملش اى حاجة غير انه يحلم وياكل ويشرب وينام ويتحسر على حياته

ربنا يوفقك

Amr Ahmed said...

الله اعلم الخير فين

لا تتعجلي الخير

وعسي ان تكرهوا شيئا

وبعدين الحمد للع يمكن فيه ناس مش لاقية الحاجات البسيطة دي

كل سنة وانتي طيبة
واحلامك تحقق ان شاء الله

ربيع said...

مؤيد لكلام محمد عبد الغفار بلا تحفظ
و لو اني باكتشف اني فاشل بمقاييسه كل فترة و التانية

و مش عارف نبره الحسد في كلام البنت الشلبية ، و الله يا بنتي القعده في البيت زي الفل ، هاتقدريها يوم ما تشتغلي

misha & lado said...

مؤيد لكلام ربيع وللكلام اللي هو بيؤيده في نفس الوقت
الحياه العصرية للاسف مملة ومحبطة علي كافة اشكالها ومستوياتها
زمان كانت الحياة بسيطة والمهن كمان بسيطة نجار مزارع حداد وكانو الناس عايشين بياكلوا ويشربوا ويتناسلوا
دلواتي في نائب مدير شوؤن قانونية
وكاستمر سيرفس وهيومان ريسورس مانجر
وبرضة الهدف واحد اننا ناكل ونشرب ونتناسل
النيرفانا هي الحل
الخمول التام

الحمقاء المضلله innominate x said...

mischa and lado


بجد بجد ضحكتيني موتتتتتتتتت ال شغل اتعقدت قوي على رأيك اكزيوتيف مانجير و كاستومير سيرفيس و كوست انليست..........بلا خيبه

ABUL_HASAN said...

طيب يعني انا لسه مخلص امتحانات البكالوريوس من كام يوم...واول بوست اقراه هو البوست بتاع حضرتك...فلك ان تتخيلي كم الامل والتفاؤل اللي انا فيه حاليا وانا بكتب هذه الكلمات...بالنسبة لموضوع الاحلام والواقع....انا اللي اكتشفته لاحقا ان مش كل اللي احنا بنخطط له وعايزينه بنوصل له ...احيانا كتير القدر ياخدنا بعيد عن حلمنا وهدفنا...بس بنكتشف في النهاية ان اختيار القدر كان هو الافضل والاصلح لنا ...ولو رجع بينا الزمن اكيد كنا هنختار اللي اختاره لينا القدر....ونظرا لكم الاحباطات اللي بتعرض لها في حياتي فانا قررت اني احلم واعمل واتكل على الله...وفي الاخر اللي هيختاره القدر هو اللي هيكون الخير.....انا طولت كان لسه عندي كلام كتير لكن مرة تاني ان شاء الله

Dr.Qadah said...

miriham..ناتسيبيش اليأس يسيطر عليكي وماتضيعيش الاحلام من ثنايا خلاياكي ومن جنبات قلبك لأن الإنسان بدون أحلام لايساوي شئ...لو حكيتلك عن كل اللي أنا فيه وبمر بيه هتتأكدي انه كلما كانت الارادة قوية كلما استطعنا أن نحيا ولو علي الأقل نحيا بذلك الحلم الذي لايثنينا ن تحقيقه إلا الموت...صدقيني الحاجة الوحيدة اللي ممكن نعيشها هي الحلم..لما نتكلم ع الميل أو لو قدر اله لنا أن نلتقي يوما هحكيلك عن تجربتي المريرة جدا جدا ومع ذلك أتمسك بالحلم ,أتمسك بأن أصبح ذات يوم رجلا يشار إليه بالبنان ومهما كانت الصعاب والمعوقات فلن يثنيني الا أن أموت...ماقيمة الحياة بدون أمل؟؟؟

Anonymous said...

كلنا راح يجينا يوم ونعيش فيهه بس للأسف بعد الأربعين
تكون الدنيا لها منظور أخر غير اللي كنا بنحلم فيه

وذكرتيني بمقولة الأمير الشاعر عبدالرحمن بن مساعد ((جميل هذا الزمن محبط))

daimon

Anonymous said...

افتكرى دايما ان ربنا انعم عليكى بأهل ربنا يباركلك فيهم ساعدوكى عشان تقدري تكونى حاجة وتساعدى نفسك وغيرك وماشاء الله تعبهم جه بفايدة وبقيتى دكتورة يعنى ملاك من ملائكة الرحمة اللى ربنا رزقهم بالعلم ده عشان يكونوا فى مقام بصيص امل للناس ويقدروا يسعدوهم حافظى على رزق ربنا ليكي وحاولى تطورى من نفسك في المجال ده واتأكدى انك عملتى اللى عليكى على اكمل وجه والتوفيق ده بقى بتاع ربنا اتأكدى ديما ان النجاح والسعادة فى الرضا لا فى الغنى ولا الشهرة وانا متأكدة ان اهلك مش مشهورين بس مبسوطين عشان أدوا رسالتهم معاكى وخلوكي مصدر فخر ليهم ياريت تكونى دايما عند حسن ظنهم فيكى وافتكرى كمان ان في ناس بتشغل اولادها وبتبيعهم عشان تكسب من وراهم احمدي ربنا ان كل مشاكلنا محصورة فى تحقيق احلامنا اللى احنا مش متأكدين ان كلها فيها الخير لينا انا شايفة ان نظرتك للحياة ضيقة واحب اقولك حديث شريف لرسولنا الحبيب ان صح النص على ما اذ كره ولكن المعنى اكيد صحيح*من علم الدنيا لن يفرح فيها لفرح ولن يحزن فيها لحزن* وده معناه ان مفيش شىء بيفضل على حاله وخاصة ان كنا بنسعى وفي كمان مقولة بتقول ان الفشل في شىء اول طريق النجاح للوصول ليه فمن لا يفشل فتأكد انه لم ينجز شىء وقد يكون الياس والانسحاب الحظة التى تسبق النجاح وكما تعرفين ان الله مع الصابرين اذا صبروا انا اسفة طولت عليكى بس ارجوا ان كلامى يكون سبب ليكى وتعيدى حسباتك وتحلمى من جديد بس فى حدود اللى تقدرى تتحققيه عشان متيأسيش وصدقينى الواحد طول مابيسعى بيطور من نفسه وبيزود امكانياته وكل سنه وانت بألف خير

نادي حواء said...

شكرا علي الموضوع